• أطفال كندا


أثبت بحث جديد أن الأطفال الكنديين أكثر الأطفال بكاء على مستوى العالم حيث يعاني 1ر34 بالمائة منهم من الإفراط في البكاء الطويل المستمر في مراحل مبكرة من حياتهم.
وخلصت نتائج البحث إلى أن المملكة المتحدة جاءت في المرتبة الثانية حيث يعاني 28 % من الأطفال من هذه الحالة ثم إيطاليا بنسبة 9ر20 %، بينما جاءت اليابان في أقل المستويات بنسبة 1ر2 % من الأطفال.
وقال الباحثون، وفقا لصحيفة "ديلي ميل" البريطانية، إن اختلاف معدلات هذه الحالة حول العالم ربما يرجع إلى الكيفية التي يتعامل بها الآباء والأمهات مع بكاء أطفالهم.
كما وجدوا أن الأطفال الذين يرضعون رضاعة طبيعية يبكون أكثر لأنهم يشعرون بالجوع بشكل أسرع وهو ما يدفعهم إلى البكاء بشكل متكرر وخلق حالة من الضوضاء.
وأجرى باحثون بجامعة "كينجستون" مراجعة شملت 28 من الدراسات القائمة بالفعل عبر أوروبا وأمريكا الشمالية واليابان شملت 8 آلاف و690 طفلا.
كما وجدت الدراسة أن الوالدين في المملكة المتحدة أقل اتصالا جسديا بأطفالهم الرضع لا سيما في أوقات البكاء و الاستيقاظ.