• موظف يذهب للعمل بدراجة


لندن .. إذا كنت تشعر بالتوتر والضغط فلا تذهب إلى عملك بالسيارة، بل بالدراجة ، فقد أظهرت دراسة كندية حديثة أن الذهاب بالدراجة إلى العمل كل صباح لا يعمل فقط على تحسين صحة الإنسان ولياقته، بل سيحميه من الشعور بالتوتر خلال اليوم.
وأوضحت الدراسة التي أجرتها جامعة كونكورديا أن الذين يذهبون لأعمالهم بالدراجة يشعرون بضغط أقل خلال الـ 45 دقيقة الأولى من نوبة العمل الخاصة بهم، وهو ما يعزز أداءهم في العمل ويجعلهم أكثر إنتاجية لباقي اليوم.
وقيم الباحثون في هذه الدراسة ، وفقا لصحيفة /ديلي ميل/ البريطانية، أول 45 دقيقة من بداية العمل فيما يتعلق بالحالة المزاجية ودرجة التوتر الخاصة بـ 123 موظفا يذهبون للعمل بالدراجة أو السيارة أو المواصلات العامة.
وقال الباحثون إن هذا الوقت من بداية العمل هو الذي يضع الأساس لدرجة إنتاجية الموظف طوال نوبة العمل الخاصة به.
ووجد الباحثون أن معدلات التوتر والضغط خلال أول 45 دقيقة من بداية العمل كانت أقل بكثير لدى الذين ذهبوا لأعمالهم باستخدام الدراجة مقارنة بمن استقلوا سياراتهم أو المواصلات العامة.
وأوضح الباحثون أنه إلى جانب هذه الفائدة، تمتاز الدراجة بأنها صديقة للبيئة وتساعد في اكتساب لياقة بدنية جيدة، لكنهم شددوا على ضرورة تسهيل مختلف المدن حول العالم لعملية ذهاب الموظفين لأعمالهم بالدراجات وتوفير طرق آمنة لهم.