• أوميجا - 3


إعداد .. نيرفانا صافي

نيويورك - تنصح أحدث الأبحاث الطبية بضرورة إدراج المرأة الحامل للأغذية الغنية بالأوميجا – 3، مثل الأسماك، لتقليل مخاطر إصابة أطفالهن بمرض السكر النوع الأول.
وتشير الأبحاث - التي أجريت بجامعة "نيويورك"، ونشرت في مجلة الرابطة الأوروبية لدراسة مرض السكر"، إلى أن الأحماض الدهنية المتعددة وغير المشبعة مثل الأوميجا – 3، والمستمدة بصورة أساسية من الأسماك تساعد في حماية الرضع من ارتفاع مستويات السكر خاصة النوع الأول.
وشدد الباحثون، على أنه في حال التأكد من النتائج المتوصل إليها، يمكن أن يعني اتجاها لزيادة تناول الأحماض الدهنية المشتقة من الأسماك أثناء فترة الحمل والرضاعة الطبيعية، وقد يكون له آثار مفيدة عن طريق الحد من استجابات المناعة الذاتية التي تسهم في زيادة فرص الإصابة بمرض السكر النوع الأول.
ويتأثر أكثر من 20 مليون شخص بمرض السكر النوع الأول في جميع أنحاء العالم، وهو مرض ناجم عن خلل في الجهاز المناعي.
فقد أظهرت الأحماض الدهنية تغير ردود أفعال الجهاز المناعي الالتهابية، ويمكن أن تلعب دورا في تطوير وظائف المناعة الذاتية ذات الصلة بمرض السكر النوع الأول.
وفي هذه الدراسة الجديدة، درس الدكتور ساري نينيستو في المعهد الوطني للصحة والرعاية الاجتماعية، هلسنكي وفنلندا وزملاؤه ما إذا كانت مستويات الأحماض الدهنية في الدم خلال مرحلة الطفولة ترتبط بتطور المناعة الذاتية بين الأطفال في خطر وراثي متزايد لتطوير مرض السكر النوع الأول .. وقد ركزت الدراسة، على وجه الخصوص، حول ما إذا كانت المستويات العالية من الأوميجا-3 تقلل من مستويات خطر الاستجابة الذاتية المرتبطة بمرض السكر.
وأظهرت النتائج أن مستويات عالية من المصل من الأحماض الدهنية المشتقة من الأسماك (حمض دوكوساهيكسانويك؛ دا و دوكوسابنتانويك أسيد؛ دبا) كانت مرتبطة بانخفاض خطر خلل المناعة الذاتية المرتبط بزيادة فرص الإصابة بمرض السكر النوع الأول.