• أضرار الشيشة


أثبتت دراسة سويدية جديدة والتي نشرت في صحيفة طب الفم (Journal of Periodontology) ، وفحصت العلاقة بين أمراض اللثة وعادات تدخين الشيشة "الأرجيلة" والسجائر، أن أضرار الشيشة تنسحب على صحة الفم والأسنان أيضا . هذه الدراسة فحصت 262 شخصا تم تقسيمهم الى عدة مجموعات من مدخني الشيشة ومدخني السجائر.حيث تم فحص أمراض اللثة، صحة الفم والتسوس .
وأظهرت النتائج أن خطر تسوس الأسنان وأمراض اللثة لدى مدخني الشيشة أعلى بخمس مرات بالمقارنة مع غير المدخنين، في حين انه لدى مدخني السجائر كان الخطر أعلى بأربع مرات بالمقارنة مع غير المدخنين. وقد أجريت الدراسة من قبل فريق من الباحثين من معهد كارولينسكا في ستوكهولم، السويد.
وتؤكد جمعية مكافحة السرطان أن " نتائج هذه الدراسة، التي فحصت أضرار الشيشة على المدى القصير، تعزز المعلومات السابقة التي جمعت في السنوات الأخيرة، والتي تثبت أن لعادة تدخين الشيشة يوجد عواقب وخيمة على الصحة. وعلى الرغم من أن الأبحاث في العالم عن الأضرار الناجمة عن تدخين الشيشة لا تزال في بدايتها نسبيا، فمن الواضح اليوم ان الشيشة تضر بالصحة مثل تدخين السجائر وبعض الدراسات مثل هذه، تثبت أنها تضر حتى أكثر . تذكر جهات مكافحة السرطان أن تبغ الشيشة لا يخضع لإشراف وزارة الصحة، وبالتالي أيا من المستخدمين لا يعرف أي مواد يدخل الى جسمه، ولكن هذا التبغ يحتوي على النيكوتين وعشرات المواد المسرطنة والضارة بالإضافة إلى الرائحة وطعم الفاكهة الذي يعطي انطباعا "طبيعيا". وللأسف تدخين الشيشة هي عادة شائعة خاصة بين الشباب والمراهقين.
المزيد عن أضرار الشيشة
(المعسل) أو التبغ الذي يدخن في الشيشة يخلط مع مستخلص الفاكهة ((fruit molasse)) والعسل (حوالي 70 في المئة ). التبغ هو مسحوق خليط من لب الفواكه المجففة ((fruit pulp )) وأوراق التبغ الطازجة. خليط التبغ متوفر بمجموعة متنوعة من النكهات، بما في ذلك الفخفخينا ، التفاحتين، المشمش، الكابتشينو، الليمون والنعنع، الكرز، العنب، العسل، الشمام، النعناع، البرتقال، الخوخ، التوت، الفراولة والبطيخ. المجموعة المتنوعة من نكهات الفواكه تجذب الشباب وتعطي الشيشة صورة "بريئة".
تبغ الشيشة لا يخضع عادة للإشراف الصحي. ترسم على علب التبغ الفواكة، والرائحة الحلوة التي تنتشر في الهواء مع تدخين التبغ، تكون مضللة وتعطي انطباعا بأن ذلك الخليط ليس سوى خليط طبيعي مكون من الفاكهة، وغير ضار.
يذكر على بعض العلب أنها تحتوي على دبس السكر (مادة حلوة مشتقة من السكر)، مواد للطعم ومواد حافظة، والقطران ( TAR ) والمعروف أنه يسبب السرطان. في بعض الأحيان يكتب على العلبة بان الخليط يحتوي على 0.0 في المئة TAR، الأمر الذي يمكن أن يكون مضللا ويعطي انطباع بأن هذه المادة غير موجودة في دخان التبغ، ولكن هذا ليس صحيح - في دراسة سابقة أجريت في الجامعة الأمريكية في بيروت وجدت كميات كبيرة من القطران، النيكوتين والمعادن الثقيلة في دخان التبغ المنبعث من الشيشة .

بعض الأمراض الناجمة عن اضرار الشيشة !

دراسات جديدة فحصت محتويات دخان الشيشة، وجدت فيه كميات كبيرة من المواد السامة والمسببة للسرطان، والتي تسبب اضرارا خطيرة لصحة المدخن بما في ذلك: الأضرار بأجهزة حيوية في الجسم: فلدى مدخني الشيشة تم العثور على مستويات عالية من أول أكسيد الكربون (CO) في الدم. النتيجة تعني: أن أول أكسيد الكربون هو غاز يضر بإمدادات الأوكسجين إلى أنسجة الجسم وبذلك يزيد من خطر الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية، وحتى انه يضر باللياقة البدنية.
تدخين الشيشة مرتبط بارتفاع مخاطر الإصابة بالسرطان، أمراض الانسداد الرئوي المزمن وأمراض خطيرة أخرى. القطران، البنزوبيرين، الزرنيخ، الكروم والرصاص - يمكن أن تسبب أمراض السرطان المختلفة مثل سرطان الرئة، اللثة، الشفاه، المثانة؛ مدخنو الشيشة عادة ما يتناقلون الشيشة من فم إلى اخر، فهم معرضون لخطر الإصابة بالأمراض المعدية، مثل هربس الشفاه، السل، كثر ة الوحيدات العدوائية، وغيرها.
مدخنو الشيشة معرضون لخطر الاصابة بالأكزيما، أمراض الجلد، التي تظهر على أصابع اليد التي تمسك الشيشة .
كما وجدت علاقة بين تدخين الشيشة لدى النساء الحوامل وبين انخفاض وزن المولود، وانخفاض الوزن عند الولادة يمكن أن يؤثر سلبا على تطور الطفل وعلى حالته الصحية. كما ووجد أن النساء الحوامل اللاتي كن يدخن الشيشة يحدث ضيق بالتنفس لدى أغلب مواليدهن . كما ومن المعروف أن النيكوتين الذي يتم امتصاصه في الدم بعد تدخين تبغ الشيشة، يمكن أن يسبب الإدمان. كما أن تدخين الشيشة قد يضر بنظام تخثر الدم في جسم الإنسان .

خرافات حول تدخين الشيشة

اضافة مواد الطعم لتبغ الشيشة يؤدي لأن يعتقد مدخني الشيشة، بالخطأ، أن الخليط يحتوي على الفاكهة، ولذلك فهي ليست ضارة .
الاعتقاد الخاطئ بأن جميع المواد الضارة " تصفى" عندما تمر من خلال الماء الموجود في الشيشة. التفسير لذلك أن الرطوبة المتكونة بسبب وجود الماء في دخان الشيشة تخفف من الشعور بعدم الراحة في الحلق أثناء التدخين - بالمقارنة مع تدخين السجائر الذي يكون شعورا من التهيج في الحلق، ولذلك هناك اعتقاد خاطئ بأن الضرر هو أقل.
ينظر إلى الشيشة من قبل الشباب كعمل ترفيهي / هواية لساعات الفراغ: يجربون تدخين أنواع مختلفة من التبغ وطرق التدخين المختلفة.