• تعرض الجسم لحروق الشمس


أِشارت دراسة علمية أجراها عالم الوراثة البريطاني ماريو فالشى في الكلية الملكية البريطانية إلى أن هناك علاقة جينية بين الذين يتعرضون لحروق الشمس والإصابة بسرطان الجلد، مما يتطلب الحذر الشديد عند التعرض للشمس.
وأشارت الدراسة إلى أن أصحاب الشعر الأصفر والبشرة البيضاء لديهم جينات تجعلهم أكثر عرضة دون غيرهم للإصابة بسرطان الجلد.
وقام الدارسون بالإطلاع على بيانات أكثر من 141 ألف شخص مسجلة في البنك الحيوي الوطني البريطاني، وتوصلوا إلى أن هناك 20 منطقة في بريطانيا يعانى مواطنوها من جينات لها علاقة بالتعرض لأشعة الشمس مما ضاعف بينهم فرص الإصابة بالسرطان، مما يتطلب أخذ الحذر الشديد عند التعرض للشمس لتفادى الإصابة بسرطان الجلد.