• هشاشة العظام


حذرت دراسة طبية من أن العمل بنظام الدورات الليلة له دور سلبى فى جعل الأمور أكثر سوءًا على صحة الرجال، خاصة ممن تتراوح أعماهم ما بين 20 و27 عاما.
وتوصلت الدراسة، التى أجريت فى جامعة "كولورادو" الأمريكية، إلى أن تقييد النوم التراكمى والتوقف الإيقاعى يمكن أن يؤدى إلى المعاناة من هشاشة العظام وكسور العظام فى وقت لاحق من العمر.
وتوصل الباحثون إلى أن انخفاض مستويات علامات تشكيل العظام فى الدم بين الرجال الذين ينتظمون فى العمل بنظام الدورات الليلية لمدة ثلاثة أسابيع، بسبب تقييد النوم التراكمى والتوقف الإيقاعى.
ويقول كريستين سوانسون، الباحث الرئيسى فى جامعة "كولورادو" الأمريكية، "يؤدى التوازن فى العظام إلى تغيير نافذة العظام المحتملة التى قد تؤدى إلى هشاشة العظام والكسور"، مضيفا، "فى حال حدوث اضطراب النوم المزمن يعد من عوامل الخطر الإضافية المساهمة فى زيادة فرص الإصابة بهشاشة العظام وكسورها، ما يساعد فى تفسير واضح لهشاشة العظام فيما يقرب من 50% من إجمالى 54 مليون أمريكى من مرضى هشاشة العظام.